عن الله الجبار أحدثكم – #الحب_السرمدي

 قبل عدة سنين، كنت أظن بأن اسم الله الجبار مرتبط بالشدة فقط

من لطف الله اللطيف، أنه جعلني اعرف اكثر عن هذا الاسم الجميل، الذي اصبح من اقرب اسماء الله الحسنى بالنسبة لي..

فقد علمت بأن اسم الله الجبار يحمل بين طياته معنى لطيف

***

إن نطق وجهك بؤسًا يومًا فهرول لله الجبار، حزنك و المك اخبر به الله أولًا، لكي يطيب..

ربما تمر يومًا بحزن شديد، و تظن بأن الشخص الذي وقفت معه في حزنه سيرد لك هذه المبادرة و يقف معك، لكن تتفاجأ بأنه غير مهتم بحزنك! و قد تظن بأن أقرب صديق لك سيقف بجانبك، لكن تلتفت يمينًا و يسارًا و لا تجد أحد! و قد تظن بأن أفراد أسرتك سيشعرون بألمك و سيقرأون عيناك و سيرون التورم حول عيناك و الذي كان سببه تلك الأنهار التي انهمرت بسبب ما تمر به، لكن لم يلحظوا ذلك، هذا لا يعني بأنهم لا يحبوك، لا و ألف لا.. لكن قد يكون الله ـ سبحانه ـ أبعدهم عنك لكي تلجأ إليه أولًا، يريدك أن تعود إليه، يحبك الله، يحبك الجبار، فيريد أن تلجأ إليه أولًا، وتلجأ إليه وحده و تخبره بكل ما يؤلمك و يحزنك، تبكي إليه و تصرخ بصمت لا يسمعه إلا هو ـ سبحانه ـ “ياجبار اجبر كسر قلبي” فقلبك المنكسر لن يجبره إلا الذي خلقه، أليس الله أعلم بما في قلبك؟

ألا تتذكر كم مرة لجأت للخلق قبل الخالق و ندمت؟

الله لم يخيب آمالك يومًا و لن يخيبك يومًا

***

ما أن تدعي الله باسمه الجبار إلا و سيستجيب لك، قد يتأخر الجبر لكنه سيأتي بالصورة المناسبه لك؛ لأن الله يعلم بحالك أكثر منك

***

الكسور في حياتنا كثيرة، فهي ليست محصورة على القلوب فقط، فمهما تعددت الكسور فلها رب جبار يجبرها

***

تذكر بأن الحزن الذي يقربك من الله فرح من نوع آخر 🙂

و بعد كل حزن فرح، و بعد كل ضيق فرج، أمر المؤمن كله خير، لنا رب يجبرنا متى ما انكسرنا، و يكفر سيئاتنا عندما نصاب بحزن، فماذا نريد أكثر من هذا؟! فالحمدلله دائمًا و أبدًا

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s